التسميد العضوي ودوره في زيادة الانتاجية النباتية
21/11/2018

التسميد العضوي ودوره في زيادة الانتاجية النباتية

 

      يعرف السماد العضوي على انه السماد الناتج عن المخلفات النباتية والمخلفات الحيوانية الذي يمد النبات بالعناصر الغذائية  طبيعيا ً والذي يحتوي على الدبال الناتج من تحلل المخلفات النباتية او الحيوانية بالتفاعل مع التربة الزراعية بالمزرعة نفسها . ويكون الهدف من الزراعة العضوية هو انتاج غذائي عالي القيمة وخالي من الملوثات الكيميائية , الحد من التلوث البيئي الناتج عن تراكم المخلفات الكيميائية وغيرها , تدوير المخلفات العضوية الى سماد عضوي صناعي و الحفاظ على التوازن البيئي بين الكائنات الحية والاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية .

 

ان استخدام الأسمدة العضوية يقلل من التلوث البيئي اضافة لقدرتها في تحسين خواص التربة الفيزيائية والكيميائية والحيوية  لما تحويه من عناصر غذائية بشكل مخلبي ، علاوة على ذلك فعند تحللها تنتج العديد من الاحماض العضوية ذات الفعل الحامضي والتي قد تعمل على خفض pH التربة اضافة الى محتواها من العناصر الغذائية قد يزيد من جاهزية العناصر الغذائية في التربة وامتصاصها من قبل النباتات وزيادة تركيزها في الأوراق وكذلك زيادة محتوى الاوراق من الكلوروفيل وتركيز الكربوهيدرات فيها وتحسن النمو الخضري للاشجار .

وتختلف أنواع الأسمدة العضوية فهي تشمل :-

  1. الأسمدة الحيوانية وتتميز باحتوائها على نسبة عالية من المادة العضوية وبعض العناصر الغذائية الظرورية مثل النتروجين والفسفور والبوتاسيوم وعناصر أخرى كما تحتوي الأسمدة الحيوانية على الاحياء المجهرية التي تقوم بتحليل المادة العضوية
  2. الأسمدة الخضراء وهي عبارة عن نباتات تزرع لتحسن من خصائص التربة والمغذيات فيها كالبقوليات مثلا التي تلعب دورا مهما في تثبيت النتروجين الجوي
  3. اسمدة عضوية أخرى كبعض المخلفات الزراعية وهذه الأسمدة تحتوي على عناصر غذائية تحتلف بحسب المصدر

 

 

                                                                                                                              م.د. نغم سعدون ابراهيم          

                                                                                                  قسم علوم الحياة